لا تعديل على التوقيت في تركيا

من المعروف لدى الجميع ان التوقيت السنوي يمر بمرحلتين
ويعرف لدى الجميع باسم تقديم الساعة او تأخيرها

ويتم العمل في التوقيت الشتوي عادة في بدايات تشرين الثاني

والتوقيت الصيفي في بدايات نيسان

وذلك في كل دول العالم تقريبا

ولكن ما جرى في تركيا هذا العام انه تم وقف العمل بالتوقيت الشتوي

وانعكاساً لذلك تم وقف العمل بالتوقيت الصيفي

اي ان التوقيت في تركيا لم يتغير مع بدء نيسان

وبالتالي من اراد زيارة تركيا يفضل أن يقوم بضبط  ساعته في المطارات التركية فور وصوله حرصاً على دقة مواعيده وتجنب  أي حالات تأخير